البريد الإلكتروني: management@icc-syria.com هاتف: 391/2 44 33 11 963 (+)

اجتماع مجلس الإدارة التنفيذي لغرفة التجارة الدولية

نيويورك – بوسطن

2009-10-07

أكد د. عبد الرحمن العطار رئيس غرفة التجارة الدولية في سورية للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن السلام في منطقة الشرق الأوسط هو أداة مطوّرة للاقتصاد المحلي و العالمي.
جاء ذلك في معرِض الجلسة التي جمعت مجلس الإدارة التنفيذي لغرفة التجارة الدولية و الأمين العام للأمم المتحدة، في مقر الأمم المتحدة بنيويورك، على هامش أعمال اجتماع مجلس الإدارة التنفيذي لغرفة التجارة الدولية الذي عُقِد في نيويورك ما بين ٨ و ١٢  تشرين الأول ٢٠٠٩.
و شدّد د. عطار، العربي الوحيد في مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية، أمام المجتمعين على أن سورية كانت وماتزال تلعب دوراً فعّالاً في الاقتصاد العالمي. كما ونوّه باستمرار سورية اليوم في عملية الإصلاح الاقتصادي الطموحة التي تقوم بها و الهادفة إلى الانفتاح على الاقتصاد العالمي.
من جهته أشاد الأمين العام للأمم المتحدة خلال الاجتماع بدور غرفة التجارة الدولية التي تعتبر ثاني منظمة دولية تم الاعتراف بها بعد نشوء الأمم المتحدة في العام ١٩٤٦. كما و أثنى كي مون على دور الغرفة في الاقتصاد العالمي.
و كانت أعمال اجتماع مجلس الإدارة التنفيذي لغرفة التجارة الدولية قد تركّزت بالتعاون مع المجلس الأمريكي للأعمال الدولية على وضع استراتيجية الغرفة للأعوام الثلاثة المقبلة.
هذا وقد أقام المجلس الأمريكي للأعمال الدولية، وهو أقوى منظمة اقتصادية أمريكية، حفل عشاء على شرف المجتمعين، حضره وزير التجارة الأمريكي وعدد من السفراء العرب من بينهم د. بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة.
كما و زار مجلس إدارة غرفة التجارة الدولية جامعة هارفارد حيث عرض كبار الأكاديميين في الجامعة تصوراتهم لواقع ومستقبل الاقتصاد العالمي. و قد نوقشت في هذا السياق قضايا حوكمة الشركات والدول، والتغيرات المناخية وتكامل التطور، وإعادة صياغة القوانين المالية، وإعادة إحياء الاتفاقيات التجارية الثنائية الإقليمية والاستراتيجية المتكاملة للأعمال.